بستان الطفولة
لتستفيد من جميع خدمات المنتدى يجب عليك أخي الزائر التسجيل

مسرحية : محاكمة إنسان

اذهب الى الأسفل

مسرحية : محاكمة إنسان

مُساهمة  جيل الخلافة في الأربعاء ديسمبر 22, 2010 3:47 pm


عنوان المسرحية : محاكمة إنسان
الراوي
. بسم الكريم بديت كلامي وبيه حليت لساني. والصلاة والسلام على النبي العدنان محمد خير الانام
فياسادة ياكرام ، حكايتنا اليوم حكاية متلقوهاش فليالي الف ليلة او ليلة.ولا مغامرات سندباد .ولافنكت جحا.ولافقصص علي بابا.ولاحتي ساحة جامع الفنا.ايه جامع الفنا.
حكايتنا تجسدت في محاكمة انسان. انسان لي رفض اعتراف بنعم الله ودخلوا الياس والتكبر والانانية .
فهاهية فرقة مسرح ....... كترسل لكم رسائل او حكم.انطلاقا من هد المسرحية. مسرحية محاكمة انسان. مسرحية كيكتر فيها القيل والقال. او كتعالا فيها الاصوات.او كيطرح فيها السؤال باش تحاكم هدا الانسان. واش من انسان. واش من حكاية. او عطونا عقلكم باش نعطوكم عقل الحكاية.
الفصل الأول
اللسان : السلام عليكم ، كيف حالكم أكيد بأنكم كاتعرفوني،أنا اللسان ، اللسان واش من اللسان ،أنا أحلى حاجة عند بني الإنسان إلى حافظ علي بالطبع وأخيب حاجة عندو إلى محافظ علي ، مني كاتخلرج الهضرة ، عندكم لتحتقروني أنا قاري بزاف كانتكلم بجميع اللغات العربية والدارجة والأمازيغية والفرنسية وحتى الهدروجينية إيه ، وحتى الكربونية ديال الشنوا كاع .
أناماكاين اللي طيرها ليا فهاد الدنيا كتر من بني ادم ، داك بنادم اللي معدي علي بتبركيك والقيل والقال وكثرة الهضرة بلا فايدة ، وماشي هلي يانا وحتى صحابي كايتشكاو منو
صحابي معروفين أنا والعين والنيف والاذن ماكانتفارقوش ساكنين فواحد الدرب واليد بعيدة علينا شويا ...... ياربي السلاما دايمان مضاربين ومخاصمين .
الحواس : - تدق الباب
اللسان : هاهمانيت جاو حيت درت معاهم هاد الوقت .- يفتح الباب – زيد دخلو ،تفضلو ، كداير أبا الأذن .لاباس . أيوا العوينة كدايرة ،النيف الغبور هدا وفين مشا داك المزغوب ديال اليد .
الأنف : هاهو جاي .مضارب معا شواحد عاوتاني .
العين : أودي هاداك مضارب غير معا راسو .
الأذن : أشوا بغيتوه ، اضبر راسو
اليد: السلام عليكم.
اللسان : وعليكم السلام ، على السلامة ،فين كنتي العفريت .
اليد : ماشي شغلك نتا هو با : خليني عليك ،تفو .
الأذن : شوف أوا شوف اليد خرجو رجليه من الشواري ، شتي إيلا سمعتك مازال كاتهضر بحال هاكا غانوريك أش كانسوا
العين : اشفتك الأذن زعمتي على الهضرة ياك ماكلتي واشنتا هو ملك الجمال إوا حدك تم .
الأنف : أنا كانشم شي هضرة ماشي هي هاديك .
العين : ايوا بزعطة إلى كاتشم ، ياك ماحاس براسك .
اليد : أهيا ياك ماكلتي واش نتا حسن منا راه أنا حسن منكم كاملين .
الأذن : أنا اللي حسن منكم أنا نعمة من نعم الله .أي حاجة تكالت كانحفضها
العين : هاي هاي الي حسن تكادو الكتاف ياك ، هي بحالي بحالك دابا
الأنف : لانتا ولاهو راه إلى ماكاين أنا ماكاين والو ،وبنادم هزو الما
اليد : واش بغيتو غير المضاربا والدفونية راه حنا ماليها
اللسان : والسكات اعباد الله ،والحماق هادا ، واش ماعزيز عليكم تخاصمو غير عندي فالدار ، أودي كلكم مزيانين وكل واحد فيكم عندو شحاجا كاتميزو على الآخرين ، وبزاف هادشي وراه المصيبة مضاربين بناتنا حتى انسينا الشاف الكبير ، اللي هو الباطلرون .
جميع الحواس : وشكون إهو الباطرون .
العين : المعدة .
الأنف : الله اعطيها ليك انشاء الله .
الأذن : اودي الباطرون كماكانسمع هو الراس .
اليد : لايا حقا هو العقل .
العين : اللي ماعندك. لواه البصلة السيسائية ولا المعي الغليض .
اللسان : أودي الله اهديكم :الباطرون هو بنادم
جميع الحواس : بنادم
اللسان : ايه الانسان الي مامعطارف بوجودنا وكايدير بينا ما بغا ، غير أنا شحال طلق بي من هضرة خايبا .
اليد : وماشتي يانا شحال ضرب بي .
الأذن : وانا شحال شدبي ديال الهضرة والكلام اللي ماعندو ساس ولا راس
الأنف : واناشحال شميت من روايح ما فيها ماتشم
العين : إمايانامن الأحسن نسكت ، داكشي اللي شفت بزاف ....
اليد : أيوا اشنو المعمول
العين : نقتلوه ونتهناو منو .
الأنف : أنا كانقتارح ما نخدموش مازال معاه .
الأذن : عرفتي أشنو غانديرو نحاكموه قبل مايحاكمو مولانا .
اليد : ايه زوينة هاد اللعبة .
العين : أشوا من العبة راه المعقول كايكول :كاليك اللعب .ولاكين كيفاش غادوز هاد المحاكمة ، وشكون القاضي والعساس
اليد : شكون من غيرو القاضي هو مول الدار-اللسان- ،والعساس صاحب الوسواس .-العين .وانا نضرب وكل واحد عندو دورو .
اللسان : مزيان ..يالله كولو معايا : الحواس هاهما والإنسان فين أهوا
سوا اليوم سوا غدا المحاكمة ولابد.

الفصل الثاني (المحاكمة)
اليد : محكمة ( الإنسان)
اللسان : بسم الله الرحمن الرحيم فتحت الجلسة-القضية ديالك السي الإنسان – قضية شائكة أنت متهم بارتكاب جميع الجرائم تعدتي على جرانك وهاهما حاضرين معانا وشاهدين عليك أسي الإنسان.
الإنسان : أنا مظلوم أسي القاضي رآه هادو معدين علي دايما تابعييني فيما مشيت مادرت لهم والو أسي القاضي أنا مظلوم انا مظلوم
اللسان : وخا غنعرفوا دبا،عيط على الشاهد الأول.
اليد : المتهم الاول اللسان : أسميتك
العين : انا اسيدي القاضي سميتي العين وهاذ بنادم عنذوا مني 2والعيون أشكال و الوان كاين الحمراء و الزرقاء والصفراء و الخضرا.
اليد : فن ساكن
العين : انا ساكن تحت الجبهة. وقريب ليا النف .وعندي 2 بيوت ساكنة فهم
اليد : كولي هادوك الحواجب والرموش اشنو دورهم .
الأذن : وغير الزواق اسعادة القاضي .
العين: لا الحواجب كتمنع علي العروق.والرموش كاتحميني من الغبرة والتراب
الأنف : مزيان ايوا ادوك الدموع لي كيخرجوا منك.
العين: الدموع كيغسلوني وكيقتلو الجراتم
اللسان : (القاضي) واش نا هو الاتهام ديالك لهاد المتهم .
العين: سيدي القاضي كرمني الرسول (ص) حيت قال – عينا لا تمسها النار- عين بكت من خشية الله –وعين باتت تحرس في سبيل الله وانا الوحيدة لي تسميت بحرف من حروف الهجا لي هو حرف العين
الإنسان : ونا مالي الى تسميتي بحرف العين .واش هذا دنبي
العين : لا هدا اسعادت القاضي ماقدر وجودي. ماستغلنيش كما بغيت .ستاغلني في الحرام وكيقرا بيا الخزعبلات والتحريميات.
الإنسان : أي نكرتي داك النهار لي ديتك للبحر وشتي الماء والطبيعة.
اللسان : (القاضي) سكت عطوليا المتهم التاني .
اليد : المتهم التاني
الأذن : انا اسيدي القاضي.
اللسان : اسميتك
الأذن : انا الاذن و هاد المتهم عندوا 2 مني .واحدة في اليمن واحدة في اليسر وانا المكلفة بالسمع اسعادت القاضي
القاضي: فين ساكن
الأذن : عندي 2 ديور.وحدة على اليمن ديال الراس وحدة على اليسر.
اللسان : عندك ما تكول فهاد القضية.
الأذن : الله اودي خصك تعرف اسعادة القاضي ويعرف هد الانسان بان الاصوات المزعجة كتالمني. ومع مرور الوقت كتجعلني نقصر في الوظيفة ديالي
الانسان : ومالي انا اعبد الله اش درت لك فين عمرني تعديت عليك.
الاذن : انت وما ادرك ما انت .نسيتي ولا ندكرك بانك تعديتي عليا بكترة سماعك للتلفازة.والتجسوس والكلام الخيب.علاش متتسمعني كلام الله كلام الزوين ولا مرة فالعام بحال رمضان .شوف شوف.أودي خليني ساكت.
اللسان : المتهم التالت.
الانف : هاني اسعادة القاضي .
اللسان : سميتك اوفين كتسكن.
الانف : الانف اسعادة القاضي. وساكن فالوجه بين العين والفم.
اللسان : اشناهي مهمتك
الانف : (الشم) الله الله.قبل ماتعرف مهمتي بغيت نسولك على واحد الريحة زوينة درتها اسعادة القاضي.
اللسان : متحولش تخرج عن الموضوع.
الانف : لا .الوظيفة ديالي الشم اسعادة القاضي.
اللسان: الشم.
الانف : ايه الشم انا كنشم كل ريحة زوينة باش استمتع بها هاد بنادم.
اللسان: مزيان واش انت كتشم فقط.
الانف : لا عندي مسائل اخرى كنديرهم مني كيتنفس الانسان الهواء.
اللسان: ولكن اسعادة القاضي هاد كذاب حيت حتى الفم ممكن اعطيني الهواء اونحيدوه كع.
الانف : ايه مزيان كلام زوين .ولكن مشي صحي.انا كنقي الهواء او كنصفوا من الجراثيم اما الفم ميمكنش ايدير هاكاك.
اللسان: مزيان عندك كلام آخر.
الانف : عندي وظيفة اخرى انا او الاذن. كنهزو النظرات باش تشوف العين.
اللسان: وخا ارلينا المتهم لخر.
اليد : بقيت انا وياك اسعادة القاضي.
اللسان: علاش اشنو عندك نت ياك غير شاوش.
اليد : شاوش في المسرحية.فالحقيقة انا سميت ليد.او هاد بنادم عندو 2مني.او كل ليد 5صباع ليهوما :الابهام...
اللسان: واش نهيا الخدمة ديالك.
اليد : انا اسعادة القاضي. عندي شحال من خدمة بحال هك(سلم). او عندي تجربة كبيرة في الملمس.كنميز بين الخشن من النعم.اوالبارد من السخون.
الإنسان : ونا مالي اسعادة القاضي.اش درت عودتاني لهدا.
اليد : شوفوا بنادم تيهدراجي لهنا .هاذا اسعادة القاضي هو سباب المشاكل ديالي. شحال جبد لي من صداع. وحتى الصدقة اسعادة القاضي مكيعطيها.بحال الى معارف واش من السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لاظل الاظله –رجل تصدق ولم تعلم شماله ما انفقت يمينه.
الإنسان : انا بعدا شحال هدي ما خدمت بيك.
اليد : وراه اليد لي خدامة كيحبها الله والرسول. ولا كع غدعي راه كترفع اديك للسماء.
اللسان :ايو ابنادم مقدكش هاد شي .ها اليد تشكات منك.والنيف والعين والاذن وما خلتي حتى واحد حتى القاضي لي هو انا الي ساكن تحت النيف.
:الانف: هذا شرف اسعادة القاضي .كلي اشنهو الدور ديللك فهدا بنادم.
اللسان : انا ملك الكلام.ولي دور كبير في بلع الطعام.
الإنسان: واش درت ليك اسعادة القاضي.
اللسان : اللي درت لي بزاف درتي كمبغيتي. المكلة وكترة الهضرة . ماشي هكاك لي بغيت فيك. بغيت تكون راجل وذكر الله بي .فالله سبحانه عزيز عليه للسان لي كيذكروا.انا نصحتك ابني الانسان .ولي عليا درتوا : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ) '' الدين النصيحة " ونا راه النص ديالك أسيدي القاضي
قال زهير بن ابي سلمى :
لسان الفتى نصف ونصف فؤاده ولم يبقى الاصورة اللحم والدم.
كنكول ليك راه غنحسبوك امام لي خلقك
الإنسان: بارك عليا .سمحوا ليا غنستعملكم غير فالخير سمحوليا.......
اللسان : بعدما سمعنا اقوال كل المتهمين.ترفع الجلسة للنطق بالحكم.
اليد : محكمة.
اللسان : حكمت المحكمة ببراءة الانسان .على الاساس ان يعتدر لجميع حواسه وتعترف هي الاخرى بان الانسان لايمكن ان يستغنيا عنها.
الإنسان: يحيا العدل...

جيل الخلافة
عضو مميز
عضو مميز

عدد المساهمات : 70
نقاط : 5978
تاريخ التسجيل : 21/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى